التوتر التجاري والسياسي عنوان تداولات الأسبوع

بعد أسبوع حافل بالأحداث والأرقام الاقتصادية تعود انظار المستثمرين نحو النزاع التجاري المتصاعد بين الولايات المتحدة والصين في اعقاب نية الأخيرة فرض رسوم جمركية تستهدف 60 مليار دولار امريكي كإجراء انتقامي من الولايات المتحدة

ويأتي اعتزام بكين فرض تعريفات جمركية بنحو 25% إضافة الى فرض رسوم على الاستيراد بنحو 5% على المنتجات الامريكية، نتيجة لتهديدات الرئيس الأمريكي بفرض مزيد من التعريفات الجمركية، لتدفع بالمخاوف من تأثر النمو العالمي بالتجاذب بين أكبر اقتصاديين بالعالم

استقر مؤشر الدولار حول مستويات 95 نقطة في مستهل تداولات الأسبوع، والتي من المرجح أن يعزز الدولار مكاسبه في وقت لاحق بفعل التبعات السلبية لتصاعد الخلاف التجاري بين واشنطن وبكين

وكان الدولار قد أنهي تداولات الأسبوع الماضي على استقرار بعدما أظهرت ارقام الوظائف الأمريكي تباطؤ خلال الشهر الماضي في ظل المخاوف من انعكاس التحركات الامريكية على اقتصادها

وتتجه الأنظار نحو التوتر الجيوسياسي في ظل استحقاق العقوبات الامريكية على طهران والتي تدخل حيز التنفيذ اليوم في الوقت الذي تجاهلت فيه بكين طلبا أمريكا بوقف استيراد النفط الإيراني

لامس الذهب مستويات الحاجز النفسي حول 1200 دولار متجاوزا أدني مستوياته في نحو عام خلال تداولات الأسبوع الماضي، قبل أن يسجل بعض التعافي ويعود للتحرك حول مستويات 1215 دولار

ومن المحتمل أن تتزايد الضغوط على المعدن الثمين في ظل القوة التي يستمدها الدولار من تصاعد الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين، في حين من الممكن ان يلاقي الذهب دعما من التوتر الجيوسياسي في الشرق الأوسط

استقر الإسترليني حول مستويات 1.30 امام الدولار بعدما دفعت تصريحات محافظ بنك إنجلترا مارك كارني للنزوح عن اقتناء العملة البريطانية في ظل المخاوف التي اظهرها من الانفصال الفوضوي عن الاتحاد الأوروبي

وكان بنك إنجلترا قد عدل أسعار الفائدة لكنه أشار الى أن تعديلها مستقبلا سوف يكون تدريجيا وبطيئا بفعل المخاوف التي تنطوي على الانفصال عن الاتحاد الأوروبي

استقرت أسعار النفط خلال مطلع تداولات الأسبوع في اعقاب الخسائر التي سجلتها في نهاية تحركات الجمعة في ظل المخاوف التجارية التي غذت المخاوف بشأن استمرارية الطلب

واستقر الخام الأمريكي حول مستويات 68.50 دولار في ظل المخاوف من أن تحد التعريفات الجمركية المتبادلة بين بكين وواشنطن من الطلب على النفط

جورج البتروني

 

كافة المنتجات المالية التي يتم تداولها بنظام الهامش تحمل درجة عالية من المخاطرة على رأس المال. لا تعتبر مناسبة لكافة المستثمرين، يرجى التأكد بأنك على دراية كاملة بالمخاطر المحيطة بهذا الأمر وطلب استشارة خاصة إذا لزم الأمر.

مواضيع ذات صلة
  • النفط
  • الذهب
  • USDJPY
  • EURGBP
  • AUDUSD