توقعات يورو/دولار EUR/USD: استسلام ثيران اليورو سريعًا

أصبح لعدم اليقين السياسي الآن شريكًا جديدًا، عدم اليقين في السياسة النقدية.

قد يستمر دببة زوج العملات يورو/دولار EUR/USD في السيطرة خلال الأسبوع المقبل ولكن المزيد من الانخفاضات مشكوك في أمرها.

لم يكن هذا الأسبوع جيدًا بالنسبة للدولار، لكن اليورو لم يسترد قوته أمام منافسه الأمريكي. بقي الزوج محدودًا بالمستوى 1.1400، حيث كانت مكاسب العملات الأوروبية محدودة بسبب المشاكل السياسية. كان الحديث حول الميزانية الإيطالية هو العائق الرئيسي للعملة المشتركة التي تأثرت أيضًا بعدم اليقين في خروج بريطانيا بريكسيت.

 

يمكن أن يعزى ضعف اليورو أيضًا إلى بيانات الاقتصاد الكلي، حيث انخفض التضخم في الاتحاد إلى 2.0٪ سنويًا في نوفمبر/تشرين الثاني، موافقًا التقديرات الأولية. سجل التضخم الأساسي نسبة 1.0٪ أدنى من القراءة السابقة 1.1٪ على الرغم من موافقته لتوقعات السوق. كان التضخم الألماني الذي صدر في وقت سابق من هذا الأسبوع أضعف من السابق، ويعزى انخفاض مؤشر أسعار المستهلكين إلى انخفاض أسعار النفط.

 

ارتفعت العملة الأمريكية على الرغم من أن الأخبار الأساسية لم تكن أفضل. لم تكن البيانات الواردة دون التوقعات فحسب، ولكن رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي باول قد فاجأ السوق أيضًا بتوقعات حمائمية بشأن رفع أسعار الفائدة في المستقبل، حيث ذكر أن المعدلات "أقل مباشرة" من الحيادية، بعد شهر من قول أن هناك "طريق طويل" قبل هذا المستوى. أدت كلماته إلى بيع الدولار بشكل مؤقت، ولكن الدولار الأسترالي فقط تمكن من تسجيل خطوة هامة.

 

توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD الفنية

 

يتجه الزوج نحو الإغلاق الأسبوعي حول 1.1340، مع شمعة دوجي أسبوعية تعكس عدم اليقين المستمر. عند مقارنة أدنى قاع وأدنى قمة بالأسبوع السابق يميل الميزان إلى الاتجاه الهبوطي. استقر الزوج فوق المتوسط ​​المتحرك البسيط 200 SMA لكن 20 SMA وسع زخمه الهبوطي متجاوزًا المتوسط ​​المتحرك 100 SMA بنحو 250 نقطة فوق المستوى الحالي. مدد مؤشر الزخم ارتداده بعد أن فشل في تجاوز خط الوسط متراجعًا أكثر نحو المنطقة السلبية، في حين أن مؤشر القوة النسبية مترسخ قرب 37، وكل ذلك يميل المخاطر في الاتجاه الهبوطي.

 

تفيد القراءات اليومية المضاربين على الانخفاض؛ حيث يغلق هذا الزوج اليوم دون 20 DMA هبوطي، حيث قضى أسبوعًا آخر أدنى بكثير من المتوسطات المتحركة الأكبر، حيث يستأنف مؤشر القوة النسبية انخفاضه ويقع حاليًا عند 45. يحافظ الزخم على ميله الصعودي ضمن المنطقة الإيجابية، مما يعكس الافتتاح اليومي القوي بدلاً من الإشارة إلى المزيد من المكاسب المستقبلية. يستقر الزوج بالكاد فوق مستوى ارتداد 661.8٪ من الارتفاع 1.1215 / 1.1472، الدعم الفوري عند 1.1310. دون ذلك يأتي الدعم التالي عند القاع السنوي 1.1215، تليه المنطقة السعرية 1.1160. فوق 1.1400، المقاومة التالية هي 1.1460 مستوى ثابت قوي، متقدما على الرقم 1.1500.

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • الأزواج
  • التحليلات الفنية
  • EURUSD