توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يواجه صعوبة بالقرب من أدنى المستويات منذ بداية العام، ولا يزال هناك مزيد من الانخفاض قيد الإعداد


انخفضت أسعار الذهب إلى أدنى المستويات خلال ما يقرب من عام يوم الخميس، وعلى الرغم من ذلك فقد أظهرت مرونة فيما دون منطقة 1700 دولار.
الرهانات القوية على رفع معدل الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed واستمرار عمليات شراء الدولار الأمريكي بلا هوادة يضغطون بشدة على السلعة.
ساعدت التصريحات الأقل تشديدًا من أعضاء اللجنة الفيدرالية FOMC في الحد من الخسائر قبل إصدارات الاقتصاد الكلي الأمريكية يوم الجمعة.

 

تلاشى ارتداد اليوم السابق الجيد في أسعار الذهب الذي تم تسجيله بعد صدور مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي، حيث تعرضت لضغوط بيع مكثفة يوم الخميس، حيث انخفضت بأكثر من 2٪ إلى أدنى المستويات خلال ما يقرب من عام. استأنف الدولار الأمريكي ارتفاعه الذي لا هوادة فيه وسجل أعلى مستوياته خلال عقدين من الزمن وسط توقعات قوية لتشديد السياسة النقدية بشكل أسرع من قبل الاحتياطي الفيدرالي. هذا بدوره كان يُنظر إليه على أنه عامل رئيسي يضغط بقوة على السلعة المقومة بالدولار.

بدأت الأسواق في تسعير في رفع ضخم في معدل الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بعد أن أظهرت البيانات الصادرة يوم الأربعاء أن تضخم المستهلك الأمريكي في يونيو / حزيران قد تسارع إلى أعلى مستوياته منذ نوفمبر / تشرين الثاني 1981. بالإضافة إلى ذلك، قال رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في أتلانتا رافائيل بوستيك، عندما سُئل عن احتمالات رفع معدل الفائدة بمقدار نقطة مئوية كاملة، قال إن كل شيء يعمل لترويض التضخم المرتفع بشكل مستمر. بالإضافة إلى ذلك، تجاوز مؤشر أسعار المنتجين PPI الأمريكي الذي صدر يوم الخميس التوقعات بهامش كبير وأعاد تأكيد توقعات تشديد البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. استمرت الرهانات المتزايدة على رفع معدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس تاريخية في دعم الدولار الأمريكي وساهمت بشكل أكبر في دفع التدفقات بعيدًا عن الذهب الذي لا يقدم عوائد.

دفع الانخفاض اللحظي زوج الذهب/الدولار XAU/USD إلى ما دون حاجز منطقة 1700 دولار وبدا غير متأثر بتدهور التوقعات الاقتصادية العالمية. لا يزال المستثمرون قلقين من أن الارتفاع السريع في تكاليف الاقتراض، الحرب الروسية الأوكرانية الجارية وحالات الإغلاق الجديدة بسبب فيروس كورونا المستجد COVID-19 في الصين، سوف تربك النمو العالمي. في الواقع، توقع الاقتصاديون في بنك أوف أمريكا حدوث "ركود معتدل" في الولايات المتحدة هذا العام. استمر هذا في التأثير سلباً على معنويات المخاطرة، والذي كان واضحًا من عمليات البيع الممتدة في أسواق الأسهم، على الرغم من أنها لم تفعل الكثير لتقديم أي دعم للذهب كملاذ آمن. مع قول ذلك، ساعدت التعليقات الأقل تشديدًا من قبل المحافظ في البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed كريستوفر والر ورئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس، جيم بولارد، في الحد من الخسائر.

حاول كل من والر وبولارد - أكبر صقور البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed - مقاومة رهانات السوق من أجل رفع معدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس. قال والر إنه يؤيد رفع 75 نقطة أساس أخرى في يوليو / تموز لكن الحالة الأساسية سوف تعتمد على البيانات الواردة. بشكل منفصل، قال بولارد إنه يفضل التمسك بزيادة معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، بدلاً من تحرك أكبر. أدى ذلك إلى تحول لحظي في عوائد سندات الخزانة الأمريكية، مما منع ثيران الدولار من وضع رهانات جديدة وساعد أسعار الذهب على الارتداد بأكثر من 10 دولار من أدنى المستويات اليومية. ومع ذلك، افتقرت محاولة الارتداد إلى أي استمرارية، حيث ينتظر المتداولون الآن صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية الشهرية من أجل الحصول على زخم جديد.

تتضمن الأجندة الاقتصادية الأمريكية أيضاً يوم الجمعة إصدار مؤشر إمباير ستيت التصنيعي، بيانات الإنتاج الصناعي ومؤشر معنويات المستهلك في ميتشجان في وقت لاحق خلال جلسة أمريكا الشمالية المبكرة. سوف يأخذ المتداولون إشارات من خطاب رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في أتلانتا، رافائيل بوستيك. سوف يؤثر هذا، جنبًا إلى جنب مع عوائد السندات الأمريكية، على ديناميكيات أسعار الدولار الأمريكي ويوفر بعض الزخم لأسعار الذهب. بصرف النظر عن ذلك، فإن معنويات مخاطر السوق الأوسع من المفترض أن تسمح للمتداولين بالحصول على فرص قصيرة الأجل حول زوج الذهب/الدولار XAU/USD.

 

النظرة الفنية

 

من منظور فني، واجهت أسعار الذهب صعوبة حتى الآن من أجل العثور على قبول فيما دون حاجز منطقة 1700 دولار. هذا بدوره يستدعي بعض الحذر للدببة قبل دخول مراكز تستهدف تسجيل مزيد من الانخفاض. ومع ذلك، فإن عدم قدرة المعدن على اكتساب أي زخم ملموس يشير إلى أن التحيز البيعي على المدى القريب قد لا يزال بعيدًا عن الانتهاء وأن تحيز المخاطر لا يزال يميل نحو الاتجاه الهابط. وبالتالي، فإن أي محاولة للارتداد من المرجح أن تواجه مقاومة بالقرب من منطقة 1725 - 1726 دولار، والتي يليها الحاجز الأفقي عند منطقة 1734 - 1735 دولار، والتي فيما فوقها يمكن أن تؤدي نوبة من تغطية مراكز البيع المكشوفة إلى دفع زوج الذهب/الدولار XAU/USD للارتفاع نحو منطقة العروض 1749 - 1752 دولار.

على الجانب الآخر، الضعف فيما دون أدنى مستويات التداولات المسائية، حول منطقة 1698 - 1697 دولار، سوف يُنظر إليه على أنه حافز جديد للدببة يجعل زوج الذهب/الدولار XAU/USD معرضاً للانخفاض. يمكن لأسعار الذهب بعد ذلك تسريع الانخفاض نحو أدنى مستويات سبتمبر / أيلول 2021، حول منطقة 1787 - 1786 دولار. يمكن أن يمتد المسار الهابط بشكل أكبر نحو اختبار أدنى المستويات السنوية لعام 2021، بالقرب من منطقة 1677 - 1676 دولار.

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

Analysis feed

آخر التحليلات


آخر التحليلات

اختيارات المحررين

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

عاد صعود العوائد على إذون الخزانة الأمريكية للضغط على شهية المُخاطرة ليدفع العقود المُستقبلية لمؤشرات الأسهم الأمريكية للتراجُع مرة أخرى، بعدما إفتتحت تداولات الإسبوع الجديد على ارتفاع عقب إجازة مجلس الشيوخ الأمريكي لخطة جو بايدن بأغلبية 50 ل 49.

المزيد من تحليلات يورو/دولار EUR/USD

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

ارتفع زوج يورو / دولار EUR / USD لليوم ، ويتداول بالقرب من أعلى مستوى يومي له عند 1.1159 ، حيث تراجع الدولار الأمريكي بسبب انخفاض الطلب قبل إعلان الس

المزيد من تحليلات الاقتصاد الكلي

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

مازالت حركة العوائد داخل أسواق المال الثانوية تقود الأسواق وتجتذب أعيُن المُتابعين والمُستثمرين في هذه المرحلة بعد الصعود الملحوظ الذي شهدته منذ بداية العام

المزيد من التحليلات للاقتصاد الكلي

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

حسّن نقاط الدخول والخروج مع هذا أيضًا. يكتشف من الاختناقات في العديد من المؤشرات الفنية مثل المتوسطات المتحركة أو فيبوناتشي أو نقاط بيفوت ويسلط الضوء عليها لاستخدامها كأساس لاستراتيجيات متعددة.

مؤشر الملتقيات الفنية

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

كن ذكيًا واستخدم الشارت التفاعلي الذي يحتوي على أكثر من 1500 أصل، ومعدلات بين البنوك، وبيانات تاريخية شاملة. يعد أداة احترافية ينبغي استخدامها على الإنترنت لتوفر لك نظامًا أساسيًا متطورًا في الوقت الفعلي قابل للتخصيص بالكامل ومجانيًا.

معلومات أكثر

أزواج العملات الرئيسية

المؤشرات الاقتصادية

الأخبار