توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يتطلع إلى إعادة اختبار منطقة الدعم 2010 دولار قبل صدور بيانات تضخم مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي


Share:

تحافظ أسعار الذهب على اللون الأحمر بالقرب من أدنى المستويات خلال خمسة أيام قبل صدور بيانات التضخم الرئيسية في الولايات المتحدة.
يمدد الدولار الأمريكي مكاسبه وسط تداولات ضعيفة في الصين بسبب العطلة وتوترات ما قبل صدور مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي.
كسرت أسعار الذهب خط الدعم اليومي عند منطقة 2023 دولار، وتتطلع إلى تسجيل مزيد من الانخفاض على خلفية مؤشر القوة النسبية RSI الهبوطي.

 

تحافظ أسعار الذهب على الزخم الهبوطي في وقت مبكر من يوم الثلاثاء، منخفضة لليوم الخامس على التوالي. تتذبذب أسعار الذهب بالقرب من أدنى المستويات خلال خمسة أيام عند منطقة 2012 دولار، مضغوطة من الطلب المستمر على الدولار الأمريكي، حيث تشهد عوائد سندات الخزانة الأمريكية ارتفاعًا طفيفاً.

 

بيانات تضخم مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي تستعد لتحفيز تقلبات في أسعار الذهب

 

تنتظر الأسواق بفارغ الصبر بيانات مؤشر أسعار المستهلك CPI الهامة من الولايات المتحدة من أجل وضع رهانات اتجاهية جديدة على أسعار الذهب. يمكن أن يكون لهذه البيانات تأثير قوي على توقعات البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي بشأن معدلات الفائدة، حيث تقلص الأسواق الآن مرة أخرى توقعات التخفيضات المبكرة والقوية في معدلات الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed هذا العام.

"من المتوقع أن يرتفع التضخم في الولايات المتحدة بمعدل سنوي قدره 3٪ في يناير/كانون الثاني، وهي قراءة أضعف بقليل من الزيادة البالغة 3.4٪ المسجلة في ديسمبر/كانون الأول. من المتوقع أن ينخفض معدل التضخم في مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي، الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والطاقة المتقلبة، بشكل طفيف إلى 3.8% من 3.9% في نفس الفترة. من المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلك CPI الشهري ومؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي بنسبة 0.2% وبنسبة 0.3%، على التوالي"، كما أشار محلل في FXStreet.

تقوم الأسواق حاليًا بتسعير احتمالية ضئيلة بنسبة 14٪ لخفض معدلات الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في مارس/آذار. في الوقت نفسه، تبلغ احتمالات خفض البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed لمعدلات الفائدة في اجتماع مايو/أيار حوالي 60%.

من المرجح أن تؤدي مفاجأة صعودية في أرقام مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي إلى تعزيز خطاب تشديد البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، مما سوف يحفز موجة بيع جديدة في أسعار الذهب. من ناحية أخرى، فإن قراءة رئيسية وقراءة أساسية في بيانات مؤشر أسعار المستهلك CPI أضعف من المتوقع يمكن أن تحيي توقعات خفض معدلات الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في وقت مبكر وتحفز ارتداداً صاعداً في المعدن اللامع.

في الفترة التي تسبق مواجهة مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي، من المرجح أن تظل أسعار الذهب في حالة تراجع، حيث يجد الدولار الأمريكي طلبًا جديدًا مع عودة التوترات الجيوسياسية بين الولايات المتحدة والشرق الأوسط. قال مسؤولون عسكريون أمريكيون هذا الثلاثاء، إن الحوثيين المتحالفين مع إيران في اليمن أطلقوا صاروخين يوم الاثنين على سفينة شحن متجهة إلى إيران في البحر الأحمر، مما تسبب في أضرار طفيفة في السفينة دون وقوع إصابات، وفقاً لوكالة رويترز.

بالإضافة إلى ذلك، فإن ظروف التداول الضعيفة بسبب عطلة السنة القمرية الجديدة في الصين والأسواق الآسيوية الكبرى يمكن أن تترك أسعار الذهب في حالة من عدم اليقين حتى يتم نشر تقرير التضخم الأمريكي لشهر يناير/كانون الثاني.

 

التحليل الفني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

كما هو موضح على الرسم البياني اليومي، أغلقت أسعار الذهب يوم الاثنين فيما دون دعم خط الاتجاه الصاعد عند منطقة 2023 دولار، مسجلة أدنى المستويات الجديدة خلال خمسة أيام عند منطقة 2012 دولار.

في حالة الانهيار الفني لهذه المنطقة الأخيرة، سوف يفتح ذلك الباب أمام أسعار الذهب للانخفاض نحو حاجز منطقة 2000 دولار. ومع ذلك، يحتاج بائعي الذهب إلى كسر منطقة الدعم الثابت 2010 دولار قبل ذلك.

إذا اشتدت ضغوط البيع، فقد تتحدى أسعار الذهب المتوسط المتحرك البسيط 100 يوم عند منطقة 1992 دولار في حالة حدوث حركة مستدامة فيما دون حاجز منطقة 2000 دولار.

يتم تداول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يومًا فيما دون مستويات 50، مما يشير إلى أن هناك مزيد من الانخفاض قيد الإعداد بالنسبة لمشتري الذهب.

في الوقت نفسه، فإن التقاطع الهبوطي بين المتوسطات المتحركة البسيطة 21 يومًا و50 يومًا، الذي تم تأكيده خلال الأسبوع الماضي، لا يزال في المشهد أيضًا.

في الاتجاه المعاكس، إذا تمكنت أسعار الذهب من الدفاع عن منطقة الدعم 2010 دولار، فسوف يتم اختبار دعم خط الاتجاه الذي تحول إلى مقاومة، والذي يقع الآن عند منطقة 2024 دولار.

في حالة تسجيل مزيد من الارتفاع، سوف ينصب التركيز على المتوسط ​​المتحرك البسيط 21 يومًا عند منطقة 2027 دولار، والتي فيما فوقها يمكن أن يختبر المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 يومًا عند منطقة 2033 دولار الالتزامات الهبوطية في طريق الارتداد.

هناك حاجة إلى القبول فوق هذه المنطقة الأخيرة من أجل التغلب على المقاومة القوية عند منطقة 2040 دولار.
 

الأسئلة الشائعة عن الذهب

 
لماذا يستثمر الناس في الذهب؟
 
لعب الذهب دورًا رئيسيًا في تاريخ البشرية، حيث تم استخدامه على نطاق واسع كمخزن للقيمة ووسيلة للمقايضة. في الوقت الحالي، وبصرف النظر عن بريقه واستخدامه في المجوهرات، يُنظر إلى المعدن النفيس على نطاق واسع على أنه أصل ملاذ آمن، مما يعني أنه يعتبر استثمارًا جيدًا خلال الأوقات المضطربة. يُنظر إلى الذهب أيضًا على نطاق واسع على أنه أداة تحوط ضد التضخم وضد انخفاض قيمة العملات لأنه لا يعتمد على أي مُصدر أو حكومة محددة.
 
من يشتري معظم الذهب؟
 
البنوك المركزية هي أكبر حائزي الذهب. في إطار هدفها لدعم عملاتها في الأوقات المضطربة، تميل البنوك المركزية إلى تنويع احتياطياتها وشراء الذهب من أجل تحسين القوة الملموسة للاقتصاد والعملة. يمكن أن تكون احتياطيات الذهب المرتفعة مصدر ثقة لملاءة الدولة. أضافت البنوك المركزية 1136 طنًا من الذهب بقيمة حوالي 70 مليار دولار إلى احتياطياتها في عام 2022، وفقًا لبيانات مجلس الذهب العالمي. هذه تمثل أعلى عمليات شراء سنوية منذ بدء السجلات. تعمل البنوك المركزية في الاقتصادات الناشئة مثل الصين والهند وتركيا على زيادة احتياطياتها من الذهب سريعاً.
 
كيف يرتبط الذهب بالأصول الأخرى؟
 
يرتبط الذهب بعلاقة عكسية مع الدولار الأمريكي وسندات الخزانة الأمريكية، وهما أصول احتياطية رئيسية وملاذ آمن. عندما تنخفض قيمة الدولار، يميل الذهب إلى الارتفاع، مما يُمكن المستثمرين والبنوك المركزية من تنويع أصولهم في الأوقات المضطربة. يرتبط الذهب أيضًا عكسيًا بالأصول ذات المخاطر. يميل الارتفاع في سوق الأسهم إلى إضعاف أسعار الذهب، في حين أن عمليات البيع في الأسواق الأكثر خطورة تميل إلى تفضيل المعدن النفيس.
 
على ماذا تعتمد أسعار الذهب؟
 
يمكن أن تتحرك الأسعار بسبب مجموعة واسعة من العوامل. يمكن أن يؤدي عدم الاستقرار الجيوسياسي أو المخاوف من الركود العميق سريعاً إلى ارتفاع أسعار الذهب  بسبب وضعه كملاذ آمن. باعتباره أصلًا أقل عائدًا، يميل الذهب إلى الارتفاع مع انخفاض معدلات الفائدة، في حين أن ارتفاع تكلفة المال عادةً ما يضغط هبوطياً على المعدن الأصفر. ومع ذلك، تعتمد معظم التحركات على كيفية تحرك الدولار الأمريكي USD، حيث يتم تسعير الأصل بالدولار (زوج الذهب/الدولار XAU/USD). يميل الدولار القوي إلى إبقاء أسعار الذهب تحت السيطرة، في حين أن الدولار الأضعف من المرجح أن يدفع أسعار الذهب نحو الارتفاع.
 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

آخر التحليلات


آخر التحليلات

اختيارات المحررين

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

عاد صعود العوائد على إذون الخزانة الأمريكية للضغط على شهية المُخاطرة ليدفع العقود المُستقبلية لمؤشرات الأسهم الأمريكية للتراجُع مرة أخرى، بعدما إفتتحت تداولات الإسبوع الجديد على ارتفاع عقب إجازة مجلس الشيوخ الأمريكي لخطة جو بايدن بأغلبية 50 ل 49.

المزيد من تحليلات يورو/دولار EUR/USD

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

ارتفع زوج يورو / دولار EUR / USD لليوم ، ويتداول بالقرب من أعلى مستوى يومي له عند 1.1159 ، حيث تراجع الدولار الأمريكي بسبب انخفاض الطلب قبل إعلان الس

المزيد من تحليلات الاقتصاد الكلي

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

مازالت حركة العوائد داخل أسواق المال الثانوية تقود الأسواق وتجتذب أعيُن المُتابعين والمُستثمرين في هذه المرحلة بعد الصعود الملحوظ الذي شهدته منذ بداية العام

المزيد من التحليلات للاقتصاد الكلي

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

حسّن نقاط الدخول والخروج مع هذا أيضًا. يكتشف من الاختناقات في العديد من المؤشرات الفنية مثل المتوسطات المتحركة أو فيبوناتشي أو نقاط بيفوت ويسلط الضوء عليها لاستخدامها كأساس لاستراتيجيات متعددة.

مؤشر الملتقيات الفنية

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

كن ذكيًا واستخدم الشارت التفاعلي الذي يحتوي على أكثر من 1500 أصل، ومعدلات بين البنوك، وبيانات تاريخية شاملة. يعد أداة احترافية ينبغي استخدامها على الإنترنت لتوفر لك نظامًا أساسيًا متطورًا في الوقت الفعلي قابل للتخصيص بالكامل ومجانيًا.

معلومات أكثر

أزواج العملات الرئيسية

المؤشرات الاقتصادية

الأخبار