توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: استمرار التحيز الهبوطي قبيل صدور البيانات الاقتصادية في منطقة اليورو / الولايات المتحدة

سجل زوج يورو/دولار EUR/USD ارتدادًا قويًا يوم الثلاثاء واسترد جزءًا كبيرًا من عمليات بيع الجلسة السابقة إلى أنى مستوياته الجديدة منذ بداية العام. كانت الحركة الصاعدة مدعومة من تصحيح حاد في الدولار الأمريكي من أعلى مستوياته خلال ما يقرب من عام ونصف العام، حيث يبدو أن الزوج غير متأثر إلى حد ما من مخاوف الميزانية الإيطالية. تصاعدت احتمالات المواجهة بين روما وبروكسل بعد أن قال وزير الاقتصاد الإيطالي جيوفاني تريا أن توقعات النمو الواردة في الميزانية هي نتيجة تقييمات فنية و "غير قابلة للتفاوض".

 

مدد الزوج الحركة الصاعدة المسائية القوية، وقفز فوق مقبض منطقة 1.1300 خلال الجلسة الآسيوية يوم الأربعاء، وإن كان واجه صعوبة للحفاظ على المكاسب المبكرة. تحول الزوج إلى موقف دفاعي، حيث يتطلع المشاركون في السوق الآن إلى الإصدارات الأساسية من أجل بعض الزخم الجديد. تتضمن الأجندة الاقتصادية اليوم صدور أرقام نمو الناتج المحلي الإجمالي GDP في ألمانيا ومنطقة اليورو، والتي سوف يتم مراقبتها من أجل الحصول على بعض فرص التداول على المدى القصير خلال جلسة التداول الأوروبية. من الولايات المتحدة، قد تؤثر الأرقام الأخيرة لبيانات التضخم الاستهلاكي على توقعات رفع معدلات الفائدة الفيدرالية، مما سوف يكون له في نهاية المطاف تأثير ملموس على ديناميكيات أسعار الدولار.

 

من منظور فني، فإن عدم قدرة الزوج على الاستمرار في التحرك فوق الدعم المكسور الهام الذي تحول الآن إلى مقاومة بالقرب من مقبض منطقة 1.1300 سوف يشير بوضوح إلى أن ضغوط البيع على المدى القريب قد لا تزال بعيدة عن النهاية. وبالتالي، فإن أي خيبة أمل من البيانات الاقتصادية اليوم في منطقة اليورو قد تحفز بعض عمليات البيع الجديدة حول العملة الموحدة، مما يسحب الزوج مرة أخرى للانخفاض نحو أدنى مستوياته منذ بداية العام، حول منطقة 1.12158. انخفاض الزوج يمكن أن يمتد إلى منطقة الدعم الوسيط 1.1155، في الطريق إلى حاجز منطقة 1.1100.

 

على الجانب الآخر، يبدو أن أي ارتفاع ملموس فوق مقبض منطقة 1.1300 من المرجح أن يتم بيعه بالقرب من منطقة العروض 1.1350. مع ذلك، من المرجح أن يؤدي التحرك المستدام فوق الحاجز المذكور إلى تحفيز عمليات تغطية لمراكز البيع المكشوفة لديها القدرة على دفع الزوج للارتفاع إلى ما فوق حاجز منطقة 1.1400، ليتجه نحو اختبار المقاومة الأفقية القوية عند منطقة 1.1425.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • الناتج المحلي الإجمالي GDP
  • EURUSD
  • منطقة اليورو
  • ألمانيا