توقعات زوج إسترليني/دولار GBP/USD: يتداول عند منعطف هام فوق مقبض منطقة 1.2900 قبيل يوم الخميس المرتقب لبنك إنجلترا BoE

فشل زوج إسترليني/دولار GBP/USD في الاستفادة من محاولة التعافي يوم الأربعاء واستقر في النهاية بالقرب من الحد السفلي لنطاق التداول اليومي حول منطقة 1.2925 أو أدنى مستوياته خلال أسبوعين. أظهر الزوج بعض المرونة عند مستويات أدنى واستعاد بعض البريق خلال الجلسة الأوروبية، وذلك على الرغم من افتقاده إلى أي متابعة قوية وسط غياب العناوين الرئيسية الخاصة بقضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit والطريق المسدود بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن قضية الحدود الأيرلندية.

 

في الوقت نفسه، قام الدولار الأمريكي بالبناء على زخمه الإيجابي الأخير، حيث بدا المستثمرون الآن أنهم تجاهلوا التحول الحذر الأخير بشأن رفع معدلات الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. هذا بالإضافة إلى الإحجام عن وضع أي رهانات قوية قبيل يوم الخميس المرتقب لبنك إنجلترا BoE، مما ساهم أيضًا في الحد من الارتداد اللحظي للزوج إلى منطقة 1.2980.

 

من المقرر الإعلان عن آخر تحديث للسياسة النقدية للبنك الساعة 12:00 بتوقيت جرينتش، والذي سوف يصاحبه إصدار ملخص السياسة النقدية وتقرير التضخم ربع السنوي. سوف يتبع ذلك المؤتمر الصحفي الذي يعقد عقب الاجتماع، حيث أن التعليقات الصادرة من محافظ بنك إنجلترا BoE مارك كارني قد تحفز بعض التقلبات في أزواج الإسترليني.

 

من منظور فني، قام الزوج بالتصحيح مرة أخرى إلى المقاومة الهامة المكسورة التي تحولت إلى الدعم، والتي يليها دعم منطقة الالتقاء 1.2900. المقبض المذكور، الذي يتكون من المتوسط ​​المتحرك البسيط SMA 100 يوم ومستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪ من الحركة الصاعدة الأخيرة 1.2396-1.3218 قد يكون الآن بمثابة نقطة محورية رئيسية للمتداولين على المدى القصير. فيما دون الدعم المذكور، من المرجح أن يتسارع انخفاض الزوج نحو دعم منطقة التقاء أخرى بالقرب من منطقة 1.2810-1.2800، والتي تتكون من المتوسط ​​المتحرك البسيط SMA 50 يوم ومستويات تصحيح فيبوناتشي 50٪.

 

على الجانب الآخر، قد تستمر أي محاولة للتعافي في مواجهة بعض العروض بالقرب من الحاجز النفسي الرئيسي لمنطقة 1.30، والتي فيما فوقها يمكن أن يمتد الزخم بشكل أكبر من أجل إعادة اختبار المتوسط ​​المتحرك البسيط SMA 200 يوم الهام حول منطقة 1.3035-40، والذي يتزامن أيضًا مع مستويات تصحيح فيبوناتشي 23.6٪. استمرار عمليات الشراء قد يؤدي إلى إبطال أي تحيز هبوطي على المدى القريب ويساعد الزوج على القيام بحركة جديدة من أجل استعادة مقبض منطقة 1.3100.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • بنك إنجلترا BOE
  • بريكست
  • أيرلندا
  • GBPUSD