توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: يتحول للسلبية مرة أخرى، ومزيد من الانخفاض في حالة كسر مستويات المتوسط المتحرك 50 يوم عند مقبض منطقة 1.1400

افتتح الدولار الأمريكي أسبوع جديد بشكل أقوى واسترد بعض خسائر الأسبوع الماضي بعد رسالة حذرة من اللجنة الفيدرالية FOMC. على خلفية البيانات الاقتصادية الأمريكية المتفائلة في معظمها يوم الجمعة، تبين أن الانتعاش الجيد في عوائد سندات الخزانة الأمريكية كان أحد العوامل الرئيسية التي أدت إلى ارتفاع طفيف للدولار الأمريكي، مما يمارس في نهاية المطاف بعض الضغط الهبوطي على زوج يورو/دولار EUR/USD.

 

واجهت العملة الموحدة ضعف بيانات أسعار المنتجين في منطقة اليورو، حيث أظهر مؤشر الأسعار تقلص بنسبة 0.8٪ على أساس شهري في يناير/كانون الثاني، كما انخفض المعدل السنوي إلى 3٪ من 4٪ المسجلة في الشهر السابق. بالإضافة إلى ذلك، سجل مؤشر ثقة المستثمرين Sentix لمنطقة اليورو انخفاضه السادس على التوالي، حيث انخفض إلى -3.7 في فبراير/شباط، مسجلاً أدنى مستوياته منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2014.

 

قام الزوج بتمديد انخفاض يوم الجمعة بعد مواجهة الرفض عند محيط الحاجز النفسي الرئيسي لمنطقة 1.1500، حيث انخفض إلى أدنى مستوياته خلال أسبوع، وإن كانت البيانات الاقتصادية الأمريكية ذات الصلة قد ساعدت على الحد من تسجيل مزيد من الانخفاض. يبدو أن هذا الزوج قد دخل الآن في مرحلة تماسك هبوطية، حيث يتذبذب داخل نطاق سعري ضيق، فيما دون منتصف مناطق 1.1400، حيث يتطلع المشاركون في السوق إلى صدور مؤشر مديري المشتريات PMI النهائي لقطاع الخدمات في منطقة اليورو من أجل بعض الزخم الجديد. ومع ذلك، سوف ينصب التركيز الرئيسي اليوم على إصدار مؤشر مديري المشتريات PMI الأمريكي غير التصنيعي ISM، والذي قد ينتج عنه بعض فرص التداول الهامة في وقت لاحق خلال جلسة أمريكا الشمالية المبكرة.

 

في الوقت نفسه، لا يبدو أن الصورة الفنية قد تغيرت كثيرًا باستثناء أن المؤشرات الفنية على الرسم البياني اليومي قد فقدت الزخم الإيجابي. وبالتالي، فإن استمرار الضعف، المدفوع من بعض عمليات البيع الفني الجديدة، يبدو الآن احتمالًا واضحًا. ومع ذلك، قد يحاول الثيران الدفاع عن دعم المتوسط المتحرك البسيط SMA 50 يوم، والذي يقع حاليًا بالقرب من منطقة 1.1400-1.1390​​، والتي فيما دونها يبدو من المرجح أكثر أن يستهدف الزوج اختبار مناطق فيما دون مستويات 1.1300، مع بعض الدعم الوسيط ​​بالقرب من منطقة 1.1360-55.

 

على الجانب الآخر، قد يواجه أي ارتفاع ملموس الآن بعض العروض الجديدة بالقرب من منطقة 1.1475-80، تليها عقبة خط الاتجاه الهابط لمدة أربعة أشهر حول منطقة 1.1500-1.1515. الاختراق المقنع للحاجز المذكور سوف يؤكد أن الزوج ربما يكون قد كون قاعًا بالفعل على المدى القريب، مما يمهد الطريق لتمديد الزخم الإيجابي نحو استعادة مقبض منطقة 1.1600، في الطريق إلى مقاومة قمة أكتوبر/تشرين الأول 2018 حول منطقة 1.1620.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • EURUSD
  • منطقة اليورو
  • PMI