توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: قد يُنظر إلى الانخفاضات على أنها فرص للشراء، وتحول التركيز نحو البنك المركزي الأوروبي ECB يوم الخميس


عمليات البيع المستدامة على الدولار الأمريكي دفعت زوج يورو/دولار EUR/USD إلى أعلى مستوياته منذ أبريل/نيسان 2018 يوم الجمعة.

التفاؤل بشأن لقاح فيروس كورونا المستجد COVID-19 والتحفيز المالي الأمريكي أدى إلى الضغط على الدولار كملاذ آمن.

فشل تقرير الوظائف غير الزراعية NFP المخيب للآمال في إثارة إعجاب ثيران الدولار وسط مزاج السوق المتفائل.

التوقعات بمزيد من التيسير من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB أدت إلى بعض عمليات جني الأرباح على الزوج عند مستويات أعلى.

 

ارتفع زوج يورو/دولار EUR/USD يوم الجمعة إلى أعلى مستوياته منذ أبريل/نيسان 2018، على الرغم من ذلك فإنه واجه صعوبة للاستفادة من الحركة وبدأ في التراجع من منطقة المقاومة 1.2175-80. على خلفية التفاؤل بشأن طرح لقاح فيروس كورونا المستجد COVID-19، ظلت التوقعات بأن يوافق المشرعون الأمريكيون على حزمة جديدة للإغاثة من فيروس كورونا داعمة لمزاج السوق المتفائل. استمرت تدفقات الرغبة في المخاطرة في الضغط على وضع الملاذ الآمن النسبي للدولار، وكان يُنظر إلى ذلك على أنه أحد العوامل الرئيسية التي تدفع الزوج نحو الارتفاع.

 

فشل الدولار في الحصول على أي راحة بعد صدور تقرير الوظائف الأمريكي الشهري غير المثير للإعجاب. في الواقع، أظهر تقرير الوظائف غير الزراعية NFP الرئيسي أن الاقتصاد قد أضاف 245 ألف وظيفة جديدة في نوفمبر/تشرين الثاني، وهي قراءة أقل بكثير من القراءة المعدلة بالخفض للشهر السابق عند 610 ألف وأقل من التقديرات بهامش كبير. أضافت البيانات إلى مخاوف السوق بشأن التداعيات الاقتصادية المحتملة من الارتفاع المستمر في حالات الإصابة الجديدة بوباء فيروس كورونا وألقت بظلالها على معدل البطالة الذي جاء أفضل قليلاً من المتوقع، والذي انخفض إلى 6.7٪ مقارنة بـ 6.8٪ المتوقعة و 6.9٪ في أكتوبر/تشرين الأول.

 

ومع ذلك، فقد الزوج الزخم الصعودي قبيل حاجز منطقة 1.2200 وشهد تراجعًا متواضعًا بنحو 70 نقطة من قمم الحركة اليومية. افتقر الانخفاض إلى أي محفز أساسي واضح وكان مدفوعًا فقط من بعض عمليات جني الأرباح وسط حالة تشبع شرائي على الرسوم البيانية قصيرة الأجل. ومع ذلك، استقر الزوج بالقرب من الحد السفلي لنطاق التداول اليومي ولكنه تمكن من الصمود فوق حاجز منطقة 1.2100. تمكن الزوج من استعادة بعض الزخم في اليوم الأول من الأسبوع الجديد، على الرغم من ذلك فإن فرص إجراء مزيد من التيسير من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB قد تحد من الارتفاع.

 

وبالتالي، سوف ينصب التركيز الرئيسي على اجتماع السياسة النقدية القادم للبنك المركزي الأوروبي ECB يوم الخميس. في الوقت نفسه، قد يأخذ المتداولون إشارات من بيانات الإنتاج الصناعي الألماني يوم الاثنين ومؤشر ثقة المستثمر Sentix في منطقة اليورو. بصرف النظر عن ذلك، فإن معنويات المخاطرة الأوسع في السوق، جنبًا إلى جنب مع عناوين أخبار التحفيز المالي الأمريكي، من المفترض أن تستمر في التأثير على ديناميكيات أسعار الدولار الأمريكي وتساهم بشكل أكبر في إنتاج بعض فرص التداول.

 

النظرة الفنية على المدى القصير

 

من الناحية الفنية، لا يبدو أن شيئًا قد تغير كثيرًا بالنسبة للزوج، حيث لا يزال التحيز على المدى القريب يميل لصالح الثيران. وبالتالي، فإن أي تصحيح هابط لاحق فيما دون حاجز منطقة 1.2100 قد لا يزال يُنظر إليه على أنه فرصة للشراء ويظل محدوداً بالقرب من المستوى الأفقي عند منطقة 1.2075-70، والتي يليها دعم بالقرب من منطقة 1.2040، والت فيما دونها يمكن أن يتراجع الزوج بشكل أكبر نحو الحاجز النفسي الرئيسي لمنطقة 1.2000.

 

على الجانب الآخر، يبدو أن منطقة 1.2175-80 قد ظهرت الآن كمنطقة مقاومة قوية حالية. القوة المستدامة فوق هذه المنطقة التي سوف تؤدي إلى حركة لاحقة فوق حاجز منطقة 1.2200 لديها القدرة على دفع الزوج للارتفاع نحو منطقة المقاومة الوسيطة 1.2235-40. يجب أن تمهد بعض عمليات الشراء اللاحقة الطريق للتحرك نحو حاجز منطقة 1.2300، في الطريق إلى مقاومة أعلى مستويات الإغلاق الشهرية في شهر مارس/آذار 2018 بالقرب من منطقة 1.2315.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

Analysis feed

آخر التحليلات


آخر التحليلات

اختيارات المحررين

توقعات وأحداث الفوركس الأسبوعية 29 يوليو - 2 أغسطس - كل العيون على بنك الاحتياطي الفيدرالي

حقق الدولار بعض المكاسب وسط بيانات متفائلة ومعاناة العملات الأخرى من إصداراتها. يواجه الدولار الآن الاختبار النهائي: أول خفض لسعر الفائدة الفيدرالي من

المزيد من تحليلات يورو/دولار EUR/USD

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

ارتفع زوج يورو / دولار EUR / USD لليوم ، ويتداول بالقرب من أعلى مستوى يومي له عند 1.1159 ، حيث تراجع الدولار الأمريكي بسبب انخفاض الطلب قبل إعلان الس

المزيد من تحليلات الاقتصاد الكلي

توقعات اقتصاد المملكة المتحدة لعام 2019: محاصر بين بريكست والاسترليني

مع استمرار عمل حكومة المملكة المتحدة في طريقها للحصول على الموافقة من البرلمان البريطاني على اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

المزيد من التحليلات للاقتصاد الكلي

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

حسّن نقاط الدخول والخروج مع هذا أيضًا. يكتشف من الاختناقات في العديد من المؤشرات الفنية مثل المتوسطات المتحركة أو فيبوناتشي أو نقاط بيفوت ويسلط الضوء عليها لاستخدامها كأساس لاستراتيجيات متعددة.

مؤشر الملتقيات الفنية

تتبع تداولات خبرائنا باستخدام أداة مراكز التداول

اكتشف كيفية تمركز المساهمين المتخصصين لدى FXStreet (تجار التجزئة والوسطاء والبنوك) حاليًا على زوج العملات يورو/دولار EUR/USD وغيره من الأصول. يمكنك النقر على كل صفقة لقراءة التحليل الذي يشرح القرار أو استخدام إجمالي المراكز لفهم كيفية توزيع السيولة على نطاق السعر.

مراكز التداول

أزواج العملات الرئيسية

المؤشرات الاقتصادية

الأخبار