توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: بقاء اليورو تحت الضغط بعد تصريحات دراجي الحذرة

قام زوج يورو/دولار EUR/USD بتمديد تصحيح الأسبوع الماضي المتأخر من أعلى مستوياته خلال ما يقرب من ثلاثة أشهر، عند مستويات فوق منتصف مناطق 1.1500، وظل تحت بعض ضغوط البيع المكثفة يوم الثلاثاء. أدت المخاوف بشأن التباطؤ في ألمانيا إلى جانب التعليقات الحذرة من جانب رئيس البنك المركزي الأوروبي ECB ماريو دراجي إلى ممارسة بعض الضغوط الهبوطية الثقيلة على العملة الموحدة. أظهرت بيانات رسمية صدرت يوم الثلاثاء أن الاقتصاد الألماني قد نما بنسبة 1.5٪ في 2018، وهي أبطأ وتيرة خلال 5 سنوات، كما أشار المكتب الإحصائي الألماني الفيدرالي إلى أن "النمو قد فقد الزخم".

 

فشل الارتفاع الأولي لهذا الزوج قبيل الحاجز النفسي الرئيسي لمنطقة 1.1500، كما ارتفعت ضغوط البيع بعد أن قال دراجي في خطاب ألقاه أمام البرلمان الأوروبي أن التطورات الاقتصادية الأخيرة كانت أضعف مما كان متوقعًا وأن هناك حاجة لمزيد من التحفيز النقدي الكبير وسط حالة من عدم اليقين بشأن العوامل العالمية. انخفض الزوج لفترة وجيزة إلى ما دون مقبض منطقة 1.1400، ليسجل أدنى مستوياته خلال أسبوع ونصف الأسبوع، حيث تمكن من العثور على بعض الدعم عند مستويات أدنى.

 

يبدو أن هذا الزوج قد دخل الآن في مرحلة تماسك هبوطي، حيث شهد تذبذبًا داخل نطاق تداول سعري ضيق. في ظل غياب صدور أي إصدارات اقتصادية مؤثرة في السوق، سواء من منطقة اليورو أو الولايات المتحدة، قد تستمر المخاوف بشأن ضعف اقتصاد منطقة اليورو في التأثير على العملة الموحدة والاستمرار في ممارسة بعض الضغط الهبوطي على زوج العملات الرئيسي.

 

بالنظر إلى الصورة الفنية، فإن التصحيح الأخير يتجه نحو رسم قناة سعرية صاعدة على الرسم البياني اليومي. وبالتالي، فإن أي ضعف لاحق قد يجد دعمًا مناسبًا بالقرب من الحد السفلي للقناة السعرية، حول منطقة 1.1350-30، والتي تتزامن مع مستويات تصحيح فيبوناتشي 23.6٪ من الحركة الهابطة 1.1815-1.1216. الكسر المقنع للدعم المذكور سوف يبطل توقعات أي تحرك صاعد آخر على المدى القريب، مما يجعل الزوج عرضة لكسر منطقة 1.1300 والتراجع نحو تحدي دعم أدنى مستوياته خلال عدة أشهر بالقرب من منطقة 1.1215.

 

على الجانب الآخر، يبدو أن مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪، بالقرب من منطقة 1.1445-50، تعمل الآن بمثابة مقاومة حالية، والتي فيما فوقها من المرجح أن يتجاوز الزوج مقبض منطقة 1.1500 من أجل اختبار منطقة العروض 1.1540. يمكن أن يمتد الزخم الإيجابي بشكل أكبر ليتجه نحو اختبار مقاومة منطقة التقاء القناة السعرية / مستويات تصحيح فيبوناتشي 61.8٪، قبيل مقبض منطقة 1.1600 والمتوسط ​​المتحرك البسيط SMA 200 يوم الهام للغاية.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • البنك المركزي الأوروبي ECB
  • EURUSD
  • منطقة اليورو
  • الولايات المتحدة