تحليل زوج يورو/دولار EUR/USD: ينخفض بعد تعليقات دراجي الحذرة، ويصبح ضعيفًا قبيل صدور قرار اللجنة الفيدرالية FOMC


أدت تصريحات دراجي الحذرة إلى حدوث بعض عمليات البيع القوية يوم الثلاثاء.

زيادة متواضعة في الطلب على الدولار الأمريكي أضافت للضغط الهبوطي على الزوج.

يستمر تركيز السوق على آخر تحديث للسياسة النقدية للجنة الفيدرالية FOMC.

 

بعد الارتفاع الأولي إلى منطقة 1.1240، شهد زوج يورو/دولار EUR/USD بعض عمليات البيع العنيفة وتراجع إلى أدنى مستوياته خلال أسبوعين، وذلك كرد فعل على تصريحات رئيس البنك المركزي الأوروبي ECB ماريو دراجي. في حديثه في منتدى البنك المركزي الأوروبي ECB في سينترا، فتح دراجي الباب أمام مزيد من التخفيضات في معدلات الفائدة، حيث قال إن معدلات الفائدة السلبية قد أثبتت أنها أداة هامة للغاية، ولا تزال التخفيضات في معدلات الفائدة وتدابير التيسير لاحتواء أي آثار جانبية جزء من أدواتنا. أشارت تصريحات دراجي بوضوح إلى تحول أكثر حذرًا لاحقاً، مما أدى إلى ممارسة بعض الضغط الشديد على العملة الموحدة.

 

تلا ذلك إصدار مخيب للآمال لمؤشر ZEW الألماني للثقة الاقتصادية، والذي انخفض بشكل حاد إلى -21.1 في يونيو/حزيران، مسجلاً أدنى قراءة له منذ نوفمبر/تشرين الثاني. انخفض المقياس نفسه في منطقة اليورو الأوسع نطاقًا إلى -20.2 خلال الشهر المذكور، مما أدى إلى مزيد من الضعف في المعنويات الأضعف بالفعل المحيطة بالعملة الموحدة. في الوقت نفسه، تطابقت الأرقام النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين CPI في منطقة اليورو لشهر مايو/أيار مع التقديرات الأصلية، وأظهرت الأسعار ارتفاع بنسبة 1.2٪ سنوياً، وإن كان لم يفعل سوى القليل لتخفيف الضغط الهبوطي.

 

أما على صعيد قضية التجارة، وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينج على الاجتماع الأسبوع المقبل على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان، مما قدم دفعة قوية لمعنويات المخاطرة العالمية. أدى ذلك إلى ارتداد لحظي جيد في عوائد سندات الخزانة الأمريكية، مما عزز الطلب على الدولار الأمريكي وساهم بشكل أكبر في الانخفاض اللحظي للزوج فيما دون حاجز منطقة 1.1200.

 

استقر الزوج في موقف دفاعي خلال الجلسة الآسيوية يوم الأربعاء، حيث يتحول تركيز السوق الآن نحو قرار السياسات النقدية المرتقب للجنة الفيدرالية FOMC، والذي من المقرر الإعلان عنه لاحقًا خلال جلسة التداول الأمريكية. من المتوقع على نطاق واسع أن يترك البنك المركزي الأمريكي معدلات الفائدة دون تغيير، لكنه قد يضع الأساس لخفض معدلات الفائدة خلال الأشهر المقبلة. مع تسعير تخفيضين في معدل الفائدة بالفعل بحلول نهاية هذا العام، فإن أي تعليقات متشددة قد تشعل صعود الدولار على نطاق واسع. هذا بالإضافة إلى حقيقة أن أسواق المال قد دفعت التوقعات إلى وقت لاحق بتخفيض معدل الفائدة بمقدار 10 نقاط أساس من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB إلى ديسمبر/كانون الأول من مارس/آذار في عام 2020، يبدو أن الزوج مستعد لاستئناف الاتجاه الهابط الراسخ السابق.

 

من الناحية الفنية، يبدو أن الزوج قد وجد قبول بالفعل فيما دون مقبض منطقة 1.1200، والتي تمثل مستويات تصحيح فيبوناتشي 61.8٪ من الحركة الصاعدة الأخيرة 1.1107-1.1348، وبالتالي، لا يزال الزوج عرضة للضعف بشكل أكبر. استمرار عمليات البيع لديه القدرة على تسريع الانخفاض نحو تحدي حاجز منطقة 1.1100، مع وجود بعض الدعم الوسيط ​​بالقرب من منتصف مناطق 1.1100.

 

على الجانب الآخر، فإن أي محاولة للعودة مرة أخرى فوق منطقة 1.1200-1.1215 قد تستمر في مواجهة بعض العروض الجديدة بالقرب من منتصف مناطق 1.1200 (بالقرب من مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪)، والتي في حالة اختراقها بشكل حاسم قد يتم إزالة التحيز الهبوطي على المدى القريب، ويتم تحفيز موجة من تغطية مراكز البيع المكشوفة على المدى القصير. يمكن بعد ذلك تمديد الزخم الإيجابي بشكل أكبر فوق حاجز منطقة 1.1300 ليتجه نحو إعادة اختبار منطقة العروض 1.1325-30، في طريقه إلى القمة الأخيرة حول منتصف منطقة 1.1300.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

Analysis feed

آخر التحليلات

اختيارات المحررين

توقعات وأحداث الفوركس الأسبوعية 29 يوليو - 2 أغسطس - كل العيون على بنك الاحتياطي الفيدرالي

حقق الدولار بعض المكاسب وسط بيانات متفائلة ومعاناة العملات الأخرى من إصداراتها. يواجه الدولار الآن الاختبار النهائي: أول خفض لسعر الفائدة الفيدرالي من

المزيد من تحليلات يورو/دولار EUR/USD

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

ارتفع زوج يورو / دولار EUR / USD لليوم ، ويتداول بالقرب من أعلى مستوى يومي له عند 1.1159 ، حيث تراجع الدولار الأمريكي بسبب انخفاض الطلب قبل إعلان الس

المزيد من تحليلات الاقتصاد الكلي

توقعات اقتصاد المملكة المتحدة لعام 2019: محاصر بين بريكست والاسترليني

مع استمرار عمل حكومة المملكة المتحدة في طريقها للحصول على الموافقة من البرلمان البريطاني على اتفاقية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

المزيد من التحليلات للاقتصاد الكلي

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

حسّن نقاط الدخول والخروج مع هذا أيضًا. يكتشف من الاختناقات في العديد من المؤشرات الفنية مثل المتوسطات المتحركة أو فيبوناتشي أو نقاط بيفوت ويسلط الضوء عليها لاستخدامها كأساس لاستراتيجيات متعددة.

مؤشر الملتقيات الفنية

تتبع تداولات خبرائنا باستخدام أداة مراكز التداول

اكتشف كيفية تمركز المساهمين المتخصصين لدى FXStreet (تجار التجزئة والوسطاء والبنوك) حاليًا على زوج العملات يورو/دولار EUR/USD وغيره من الأصول. يمكنك النقر على كل صفقة لقراءة التحليل الذي يشرح القرار أو استخدام إجمالي المراكز لفهم كيفية توزيع السيولة على نطاق السعر.

مراكز التداول

أزواج العملات الرئيسية

المؤشرات الاقتصادية

الأخبار


الوسطاء المفضلين في منطقتك