تحليل زوج يورو/دولار EUR/USD: عالق داخل نطاق سعري حول حاجز منطقة 1.1300، والتركيز على بيانات الوظائف غير الزراعية NFP من أجل زخم جديد


قام زوج يورو/دولار EUR/USD بتمديد حركة الأسعار الأخيرة المحصورة داخل نطاق سعري حول حاجز منطقة 1.1300.

استمر التباين في السياسة النقدية بين البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed والبنك المركزي الأوروبي ECB في العمل بمثابة رياح معاكسة للزوج.

يتطلع المستثمرون الآن إلى تقرير الوظائف الأمريكية (الوظائف غير الزراعية NFP) من أجل الحصول على زخم جديد.

 

استمر زوج يورو/دولار EUR/USD في مواجهة صعوبة من أجل اكتساب أي زخم ملموس ومدد تحركات الأسعار المحصورة داخل نطاق سعري حول حاجز منطقة 1.1300 يوم الخميس. مع استيعاب المستثمرين لمحضر اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC الذي يشير إلى التشديد، أدت إشارات الاستقرار في أسواق الأسهم إلى الضغط على الدولار الأمريكي كملاذ آمن. بصرف النظر عن ذلك، دعمت البيانات المحلية المشجعة العملة الموحدة وقدمت بعض الدعم للزوج. ارتدت طلبيات المصانع الألمانية بأكثر من المتوقع في نوفمبر / تشرين الثاني وارتفعت بنسبة 3.7٪ على أساس شهري، مما يشير إلى أن الانتعاش في القوة الاقتصادية في منطقة اليورو قد بدأ يكتسب زخمًا مرة أخرى. بالإضافة إلى ذلك، قفز مؤشر أسعار المنتجين PPI في الاتحاد الأوروبي بنسبة 23.7٪ على أساس سنوي في نوفمبر / تشرين الثاني، بينما ارتفع مؤشر أسعار المستهلك CPI الألماني بنسبة 5.3٪ على أساس سنوي في ديسمبر / كانون الأول.

 

من الولايات المتحدة، ارتفعت مطالبات البطالة الأسبوعية الأولية إلى 207 آلاف خلال الأسبوع المنتهي في 31 ديسمبر / كانون الأول وانخفض مؤشر مديري المشتريات PMI لقطاع الخدمات من ISM بشكل حاد من 69.1 إلى 62.0 في ديسمبر / كانون الأول. جاءت البيانات أقل من توقعات السوق وحافظت على ثيران الدولار في موقف دفاعي. مع قول ذلك، كان التباين في موقف السياسة النقدية بين البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed والبنك المركزي الأوروبي ECB بمثابة رياح معاكسة للزوج ومارس بعض الضغط. في الواقع، أشار محضر اجتماع السياسة النقدية للجنة الفيدرالية FOMC في 14-15 ديسمبر ,/ كانون الأول إلى أن البنك المركزي الأمريكي قد يرفع معدلات الفائدة في وقت أبكر مما كان متوقعًا من أجل مكافحة التضخم المرتفع. سارعت الأسواق إلى تسعير فرصة بنحو 80٪ لرفع معدل الفائدة من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بمقدار 25 نقطة أساس في مارس / آذار 2022 ورفع معدل الفائدة مرتين إضافيتين بحلول نهاية العام.

 

تم تعزيز توقعات السوق من التعليقات التي أدلى بها رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في سانت لويس، جيمس بولارد، قائلًا إن اللجنة الفيدرالية FOMC يمكن أن تبدأ في رفع معدل الفائدة في وقت مبكر في اجتماع مارس / آذار من أجل السيطرة على التضخم. أضاف بولارد أن الزيادات اللاحقة في معدلات الفائدة خلال عام 2022 يمكن تأجيلها أو تبكيرها اعتمادًا على تطورات التضخم. بشكل منفصل، قالت رئيسة فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في سان فرانسيسكو، ماري دالي، إن البنك المركزي الأمريكي من المرجح أن يحتاج إلى رفع معدلات الفائدة من أجل الحفاظ على توازن الاقتصاد. أوضحت أيضاً أن رفع معدلات الفائدة لا يعني تقييد الاقتصاد. استمر التحول الكبير في لهجة صانعي السياسة في دفع عوائد سندات الخزانة الأمريكية نحو الارتفاع وساعد في الحد من الانخفاض في الدولار.

 

في الواقع، قفزت عوائد السندات الأمريكية لأجل عامين، والتي تعتبر حساسة لتوقعات رفع معدلات الفائدة جنبًا إلى جنب مع عوائد السندات لأجل 5 سنوات، إلى أعلى المستويات خلال ما يقرب من عامين. بالإضافة إلى ذلك، ارتفع العائد على السندات الحكومية الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات إلى أعلى مستوياته منذ أكتوبر / تشرين الأول. على العكس من ذلك، كان مسؤولو البنك المركزي الأوروبي ECB يضغطون على رهانات السوق بتشديد السياسة وقللوا من الحاجة إلى اتخاذ أي إجراء لمواجهة التضخم. أدى هذا بدوره إلى تحفيز بعض عمليات البيع اللحظية حول الزوج، وعلى الرغم من ذلك فإن الانخفاض لا يزال محدوداً. بدا المستثمرون مترددين في وضع رهانات اتجاهية قوية قبل صدور بيانات الوظائف الشهرية الأمريكية التي يتم مراقبتها بشكل وثيق هذه الجمعة. من المفترض أن يوفر تقرير الوظائف غير الزراعية NFP الرائج شعبياً، المقرر صدوره في وقت لاحق من هذه الجمعة، زخم جديد على الزوج.

 

النظرة الفنية

 

من منظور فني، فإن حركة الأسعار المحصورة داخل نطاق سعري التي شوهدت خلال الشهر الماضي أو نحو ذلك تشكل نموذج مستطيل على الرسم البياني اليومي. نظرًا للانخفاض الأخير، يمكن تصنيف ذلك على أنه مرحلة تماسك هبوطي تدعم احتمالات تمديد الحركة الهابطة الأخيرة.

 

مع قول ذلك، من المرجح أكثر أن ينتظر الدببة كسر مستدام إلى ما دون دعم نطاق التداول، حول منطقة 1.1235-30، قبل وضع رهانات جديدة. قد يصبح الزوج بعد ذلك عرضة للانخفاض إلى ما دون حاجز منطقة 1.1200 وإعادة اختبار أدنى المستويات منذ بداية العام، حول منطقة 1.1185. يمكن أن يمتد المسار الهابط بشكل أكبر نحو الدعم الوسيط عند منطقة 1.1145-40، في الطريق إلى حاجز منطقة 1.1100.

 

على الجانب الآخر، قد تستمر منطقة 1.1350-60 في العمل كعقبة فورية قوية قبل قمة أواخر ديسمبر / كانون الأول، حول منطقة 1.1385. قد تؤدي بعض الاستمرارية في عمليات الشراء اللاحقة فوق حاجز منطقة 1.1400 إلى تحفيز حركة مدفوعة من تغطية مراكز البيع المكشوفة نحو المقاومة التالية الجديرة بالمراقبة بالقرب من منطقة 1.1440-45. قد يستهدف الثيران في نهاية المطاف استعادة الحاجز النفسي الرئيسي عند منطقة 1.1500 على المدى القريب.

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

Analysis feed

آخر التحليلات


آخر التحليلات

اختيارات المحررين

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

الذهب يواصل التراجُع مع عودة العوائد على إذون الخزانة للصعود

عاد صعود العوائد على إذون الخزانة الأمريكية للضغط على شهية المُخاطرة ليدفع العقود المُستقبلية لمؤشرات الأسهم الأمريكية للتراجُع مرة أخرى، بعدما إفتتحت تداولات الإسبوع الجديد على ارتفاع عقب إجازة مجلس الشيوخ الأمريكي لخطة جو بايدن بأغلبية 50 ل 49.

المزيد من تحليلات يورو/دولار EUR/USD

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

تحليل يورو / دولار EUR / USD: الثيران قد يكتسبون الثقة فوق 1.1180

ارتفع زوج يورو / دولار EUR / USD لليوم ، ويتداول بالقرب من أعلى مستوى يومي له عند 1.1159 ، حيث تراجع الدولار الأمريكي بسبب انخفاض الطلب قبل إعلان الس

المزيد من تحليلات الاقتصاد الكلي

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

تراجُع العوائد على إذون الخزانة في الساعات الأخيرة يضع الدولار تحت ضغط

مازالت حركة العوائد داخل أسواق المال الثانوية تقود الأسواق وتجتذب أعيُن المُتابعين والمُستثمرين في هذه المرحلة بعد الصعود الملحوظ الذي شهدته منذ بداية العام

المزيد من التحليلات للاقتصاد الكلي

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

اكتشف مستويات التداول الرئيسية باستخدام مؤشر الملتقيات الفنية

حسّن نقاط الدخول والخروج مع هذا أيضًا. يكتشف من الاختناقات في العديد من المؤشرات الفنية مثل المتوسطات المتحركة أو فيبوناتشي أو نقاط بيفوت ويسلط الضوء عليها لاستخدامها كأساس لاستراتيجيات متعددة.

مؤشر الملتقيات الفنية

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

تابع السوق باستخدام الرسم البياني التفاعلي من FXStreet

كن ذكيًا واستخدم الشارت التفاعلي الذي يحتوي على أكثر من 1500 أصل، ومعدلات بين البنوك، وبيانات تاريخية شاملة. يعد أداة احترافية ينبغي استخدامها على الإنترنت لتوفر لك نظامًا أساسيًا متطورًا في الوقت الفعلي قابل للتخصيص بالكامل ومجانيًا.

معلومات أكثر

أزواج العملات الرئيسية

المؤشرات الاقتصادية

الأخبار