ارتفاع الذهب إلى مناطق بالقرب من أعلى مستوياته خلال عدة أشهر، وحاجز منطقة 1300 دولار يعود للظهور مرة أخرى في الأفق

يستمر الضغط الهبوطي على الدولار الأمريكي على خلفية المحضر الحذر لاجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC.

تلاشي التفاؤل بشأن قضايا التجارة بين الولايات المتحدة والصين / مزاج النفور من المخاطرة يوفران دفعة إضافية.

يترقب المستثمرون الآن خطابات أعضاء اللجنة الفيدرالية FOMC المؤثرة من أجل محفزات جديدة.

 

ارتفعت أسعار الذهب يوم الخميس لتتداول بالقرب من قمم عدة أشهر، بالقرب من الحاجز الرئيسي لمنطقة 1300 دولار.

 

ساعدت مجموعة من العوامل الداعمة المعدن النفيس على مواصلة اكتساب الزخم الايجابي للجلسة الثانية على التوالي والبناء على الارتداد الصاعد المسائي الجيد من منطقة 1280 دولار.

 

تعززت التوقعات بقيام البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بوقف دورة رفع معدل الفائدة في عام 2019، وذلك من خلال محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC الذي صدر يوم الأربعاء، والذي أظهر أن صانعي السياسة قد اتفقوا على أن يكونوا صبورين مع مزيد من الرسوخ في السياسات.

 

حفزت التوقعات الحذرة هبوط جديد في الدولار الأمريكي، والذي امتد خلال جلسة التداول الأوروبية المبكرة يوم الخميس واستمر في دعم الطلب على السلعة المقومة بالدولار.

 

بالإضافة إلى ذلك، بدا تلاشي التفاؤل بشأن المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين واضحا من خلال التدهور الطفيف في الشهية العالمية للمخاطرة، مما قدم دعما إضافيا لوضع الملاذ الآمن للمعدن النفيس.

 

أدى إحياء الطلب على الملاذ الآمن إلى بعض الضعف المتجدد في عوائد سندات الخزانة الأمريكية، مما يميل إلى دعم المعدن الأصفر الذي لا يوجد له عوائد، حيث استمر الدعم للزخم الإيجابي الجاري.

 

سيكون من المثير للاهتمام الآن أن نرى ما إذا كانت السلعة قادرة على تمديد الحركة الصاعدة، حيث يتطلع المتداولون إلى خطابات مقررة من قبل عدد كبير من أعضاء اللجنة الفيدرالية FOMC، بمن فيهم رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول، من أجل محفزات جديدة.

 

مستويات فنية للمراقبة

 

في حالة حدوث حركة مستدامة فوق حاجز منطقة 1300 دولار، من المرجح أن يستهدف الثيران اختبار المقاومة الوسيطة عند منطقة 1305-061، في الطريق إلى قمة يونيو/حزيران 2018 حول منطقة 1309-10 دولار. على الجانب الآخر، يبدو أن منطقة 1292-90 تعمل الآن بمثابة دعم حالي، والتي في حالة كسرها قد يحفز ذلك بعض عمليات جني الأرباح، مما يدفع السلعة للانخفاض مرة أخرى نحو المنطقة الأفقية 1284 دولار، قبيل منطقة الدعم 1280 دولار.

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • XAUUSD
  • المعادن
  • الذهب
  • السلع