مؤشر الدولار الأمريكي يتوقف حول منطقة 97.50، ويتطلع إلى البيانات

ينخفض ​​المؤشر بعد أن وصل إلى أعلى مستوياته الأسبوعية بالقرب من منطقة 97.70.

واجهت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات دعمًا بالقرب من مستويات 2.36٪.

التركيز التالي على مؤشر البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في فيلادلفيا، تصاريح البناء وبيانات بداية البناء في المساكن.

 

يكافح الدولار الأمريكي، من حيث مؤشر الدولار الأمريكي DXY، من أجل العثور على اتجاه عند منتصف مناطق 97.00، وذلك بعد ارتفاعه إلى منطقة 97.70 يوم الأربعاء.

 

تركيز مؤشر الدولار الأمريكي ينصب على قضية التجارة والبيانات

 

يبدو أن الارتفاع الأسبوعي في المؤشر قد واجه حاجزًا صعبًا للغاية عند منطقة 97.70، دائمًا وسط المخاوف التجارية وتراجع العوائد الأمريكية والتطبيق المحتمل للتعريفات الجمركية على واردات السيارات.

 

في الواقع، أثارت البيانات الضعيفة لمبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي التي صدرت أمس المخاوف من خفض البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed لمعدل الفائدة من خلال الانخفاض المعتدل في عوائد الولايات المتحدة، مع انخفاض العوائد على السندات لأجل عامين إلى أدنى مستوياتها خلال 15 شهر.

 

بالإضافة لذلك، تمكن مؤشر الدولار الأمريكي DXY من استعادة بعض الأرض بعد أن قال الرئيس ترامب إن أي قرار يتعلق بتنفيذ التعريفات الجمركية على واردات الولايات المتحدة من السيارات وقطع الغيار سوف يتأخر لمدة 6 أشهر تقريبًا.

 

تسلط أجندة الولايات المتحدة اليوم الضوء على مؤشر البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في فيلادلفيا، تليه بيانات بداية البناء في المساكن وتصاريح البناء ومطالبات البطالة الأولية المعتادة. بالإضافة إلى خطاب نيل كاشكاري رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في مينيابوليس (مصوت في 2020، الحمائم) الذي سوف يناقش السياسة النقدية والاقتصاد.

 

عوامل مؤثرة على الدولار

 

تحول مركز النقاش حول الدولار نحو النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، على الرغم من وجود درجة عالية سائدة من عدم اليقين والحذر بين المستثمرين كما يبدو في الوقت الحالي. في اتجاه آخر، فإن عدم وجود زخم للتضخم في الولايات المتحدة - والمخاوف بين أعضاء البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed - تلقي بثقلها على الدولار في الوقت الحالي وتهدد التوقعات الإيجابية الكامنة. ع ذلك، يُنظر إلى الانخفاضات في الدولار على أنها ضحلة، حيث يظل المؤشر مدعومًا من الضعف الخارجي، جاذبية الملاذ الآمن وفروق العوائد المواتية مقابل نظرائها من مجموعة الـ 10 للبنك الاحتياطي الفيدرالي Fed وحالة العملة الاحتياطية العالمية.

 

المستويات ذات الصلة لمؤشر الدولار الأمريكي DXY

 

في الوقت الحالي، ينخفض الزوج بنسبة 0.04٪ عند منطقة 97.52، حيث أن كسر منطقة 97.03 (قاع 13 مايو/أيار) سوف يكشف منطقة 96.74 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 100 يوم)، وأخيراً منطقة 96.33 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 200 يوم). أما بالنسبة للاتجاه الصاعد، يقع الحاجز التالي عند منطقة 97.70 (قمة 15 مايو/أيار)، تليها منطقة 98.10 (قمة 3 مايو/أيار)، وأخيراً منطقة 98.32 (قمة 25 أبريل/نيسان 2019).

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • العملات
  • البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed
  • الولايات المتحدة
  • مؤشر الدولار