زوج استرليني/دولار GBP/USD يستقر ضعيفًا أدنى مقبض 1.2800 قبل تقرير الوظائف غير الزراعية NFP

• غياب العناوين الرئيسية حول بريكسيت يدفع ببعض تحركات تغطية مراكز البيع.

   • ظلت الحركة السعرية المحدودة للدولار داعمة للانتعاش خلال اليوم.

   • يبقى التركيز ﻋﻟﯽ أﺣدث ﺗﻘﺎرﯾر الوظائف الﺷﮭرﯾﺔ ﻟﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة ﻟﺷﮭر ﻧوﻓﻣﺑر/تشرين الثاني.

 

سارع زوج استرليني/دولار GBP/USD في الارتداد من انخفاض الجلسة الأوروبية في وقت مبكر إلى أدنى مستوى له خلال اليوم عند 1.2734، مع ترقب الثيران العودة إلى النهاية العليا لنطاق التداول اليومي.

 

استمر هذا الزوج في الحركة السعرية في اتجاهين في يوم التداول الأخير من الأسبوع، حيث يظل غير ملتزم في ظل عدم اليقين المستمر في خروج بريطانيا بريكسيت. في هذه الأثناء، يبدو أن العناوين الإخبارية السلبية بشأن بريكسيت كانت واحدة من العوامل الرئيسية التي قدمت بعض الدعم ودفعت ببعض تحركات تغطية مراكز البيع.

 

إضافة إلى ذلك، أسهمت الحركة السعرية المنخفضة للدولار الأمريكي، قبل الإصدار الرئيسي اليوم - تقرير الوظائف الشهري الأمريكي الذي تتم مراقبته عن كثب والمعروف باسم الوظائف غير الزراعية NFP - بشكل أكبر مع الانتعاش اللحظي للزوج بحوالي 30-40 نقطة.

 

من المتوقع أن يضيف الاقتصاد الأمريكي 200 ألف وظيفة جديدة خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني، بانخفاض عن القراءة المتفائلة للشهر السابق عند 250 ألفًا، ومن المتوقع بقاء معدل البطالة ثابتًا عند 3.7٪. وسيكون التركيز الرئيسي على متوسط ​​الدخل بالساعة، حيث من المتوقع أن ينمو بوتيرة أسرع قليلا 0.3٪ على أساس شهري، مع بقاء النمو السنوي للأجور عند 3.1٪.

 

على الرغم من البيانات الاقتصادية الرئيسية الأمريكية اليوم، سيظل لدى المستثمرين أسبابهم للبقاء حذرين قبيل التصويت البرلماني الحاسم على اتفاقية بريكسيت من قبل رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في 11 ديسمبر/كانون الأول والذي يجب أن يلعب دوراً هاماً في دفع المعنويات المحيطة بالجنيه الإسترليني على المدى القريب.

 

مستويات فنية للمراقبة

 

من المحتمل أن تواجه أي حركة صاعدة ذات مغزى بعض الإمدادات الجديدة بالقرب من 1.2800، والتي إذا تجاوزها قد تؤدي إلى انتعاش في تغطية مراكز البيع نحو قمم أسبوعية حول المنطقة 1.2835-40. على الجانب الآخر، فإن منطقة 1.2735-30، والتي يتبعها مقبض 1.2700 مباشرة، قد تستمر في حماية الاتجاه الهبوطي الفوري، ودون ذلك من المحتمل أن يتراجع الزوج إلى أدنى مستوياته السنوية حول منطقة 1.2660.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • NFP الوظائف غير الزراعية
  • GBPUSD