تعثر ارتفاع زوج يورو/دولار EUR/USD حول منطقة 1.1315، ويتطلع إلى قضية التجارة والبيانات الأمريكية

لا تزال نغمة الطلب في الزوج دون تغيير فوق منطقة 1.1300.

يواجه الدولار صعوبة من أجل استعادة مقبض منطقة 97.00.

التركيز التالي على المحادثات بين الولايات المتحدة والصين ومؤشر نيويورك إمباير ستيت.

 

لا تزال الرغبة في الشراء حول العملة الأوروبية قائمة بشكل جيد في بداية الأسبوع، مما يدفع زوج يورو/دولار EUR/USD للحفاظ على تداوله فوق منطقة 1.1300 الرئيسية في الوقت الحالي.

 

تركيز زوج يورو/دولار EUR/USD ينصب على قضية التجارة والبيانات

 

يضيف الزوج إلى أداء الأسبوع الماضي الإيجابي، ويتطلع إلى التماسك على الارتفاع بشكل أكبر فوق الحاجز المخترق مؤخرًا عند منطقة 1.1300.

 

التطورات الإيجابية التي شهدها الاقتصاد الصيني خلال الجلسات الماضية، إلى جانب النتائج الجيدة من القطاع الصناعي في منطقة اليورو، ساعدت المستثمرين على نسيان، على الأقل لفترة من الوقت، التباطؤ الجاري في المنطقة والموقف المحايد / الحذر من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB.

 

بعد اجتماع البنك المركزي الأوروبي ECB، ارتفع صافي مراكز البيع على اليورو إلى أعلى مستوياته منذ أوائل ديسمبر/كانون الأول 2016 خلال الأسبوع المنتهي في 6 أبريل/نيسان، وفقًا للتقرير الأخير من هيئة تداول العقود الآجلة للسلع CFTC.

 

أحداث مؤثرة على اليورو

 

استمرت المعنويات الإيجابية المرتبطة بالمخاطرة في دعم العملة الموحدة وسط حركة هابطة مستمرة في الدولار. أكد البنك المركزي الأوروبي ECB من جديد على أن المخاطر على التوقعات الاقتصادية في المنطقة لا تزال تميل نحو الجانب السلبي، وهي وجهة نظر تعززها النتائج السيئة من بيانات الأساسيات التي صدرت خلال الأسابيع الماضية. ومع ذلك، فإن موقف "الصبر لفترة أطول" من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB قد يستمر لفترة أطول من المتوقع. في ظل هذه الخلفية، فإن الموقف المحايد من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed والتدهور من حين لآخر في الحالة المزاجية للرغبة في للمخاطرة يجب أن يقدم الدعم للدولار، مما يحد بالتالي من الارتفاع في الزوج. أما على الجبهة السياسية، من المتوقع أن تظهر رياح معاكسة في ضوء الانتخابات البرلمانية القادمة للاتحاد الأوروبي، حيث سوف ينصب التركيز على الزيادة المحتملة للخيار الشعبوي بين الدول المصوتة.

 

مستويات للمراقبة في زوج يورو/دولار EUR/USD

 

في الوقت الحالي، يرتفع الزوج بنسبة 0.12٪ عند منطقة 1.1311، حيث أن اختراق منطقة 1.1338 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 200 أسبوع) سوف يستهدف منطقة 1.1345 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 100 يوم)، في طريقه إلى منطقة 1.1419 (قمة 14 فبراير/شباط). أما بالنسبة للاتجاه الهابط، يقع دعم حالي عند منطقة 1.1275 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 21 يوم)، تليها منطقة 1.1183 (قاع 2 أبريل/نيسان)، وأخيرًا منطقة 1.1176 (قاع 7 مارس/آذار).

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • البنك المركزي الأوروبي ECB
  • EURUSD
  • البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed
  • منطقة اليورو