البنك المركزي الإسباني وخطة إنقاذ تقدر بـ 10 مليار يورو

FXstreet.com ‏(Barcelona) - تقدم رودريجو راتو الرئيس التنفيذي للبنك المركزي الإسباني باستقالته عن منصبه في ظل المشكلات الجمة التي يواجهها البنك ومنها إمكانية تعرضه لدعم مالي من قبل الحكومة. حيث من المتوقع أن تتكلف خطة الدعم هذه 10 مليار يورو.

ومن جانبه كتب أدم بوتون المحلل الفني بـ Forexlive.com في حسابه الشخصي على تويتر أن برنامج إغاثة الأصول المتعثرة الإسباني سوف يأخذ إشارة البدء في ذلك الأمر.

جدير بالذكر أن رودريجو راتو كان قد شغل منصب وزير الاقتصاد الأسبق في حكومة خوسيه ماريا أثنار للفترة من 1996 و 2004، كما شغل منصب المدير السابق لصندوق النقد الدولي للفترة من 2004 و حتى 2007.

**FXstreet.com ,غرفة الأخبار FXstreet.ae**

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة