توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: يستمر في إيجاد مقاومة بالقرب من منطقة 1.1430-35، والتركيز على مؤشرات مديري المشتريات PMIs لمنطقة اليورو

ارتفع زوج يورو/دولار EUR/USD يوم الخميس، على الرغم من افتقار الارتفاع إلى أي قناعة قوية في يوم هادئ في سوق العملات الأجنبية بسبب عطلة عيد الشكر في الولايات المتحدة. شجعت التوقعات بأن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed قد يوقف دورة رفع معدل الفائدة في وقت مبكر في ربيع عام 2019، وخاصة بعد التصريحات الحذرة لنائب رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed ريتشارد كلاريدا يوم الجمعة الماضي، شجعت المستثمرين على مواصلة عمليات بيع الدولار الأمريكي، والتي تبين أنها أحد العوامل الرئيسية التي قدمت دفعة طفيفة للزوج.

 

يبدو أن الارتفاع لم يتأثر بآخر محضر اجتماع للسياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي ECB، حيث اعترف البنك المركزي بأن المخاطر على التوقعات الاقتصادية تميل نحو الاتجاه الهبوطي وسط حالة عدم اليقين المتعلقة بالتجارة العالمية. في الوقت نفسه، التزم البنك المركزي بالفعل بأن تظل معدلات الفائدة مستقرة حتى صيف عام 2019 على الأقل، وذلك من أجل ضمان أن يعود التضخم على نحو مستدام إلى المستهدف المحدد، ولكن قريبًا من 2٪.

 

تداول الزوج على تحيز إيجابي طفيف للجلسة الثالثة على التوالي، واستقر فوق مقبض منطقة 1.1400 خلال الجلسة الآسيوية يوم الجمعة. يتطلع المشاركون في السوق الآن إلى صدور تقرير مؤشر مديري المشتريات PMI لقطاعي التصنيع والخدمات في منطقة اليورو، والذي قد يؤثر على العملة الموحدة ويؤدي على ظهور بعض فرص التداول على المدى القصير خلال الجلسة الأوروبية. تفتقر الأجندة الاقتصادية الأمريكية إلى أي بيانات اقتصادية رئيسية محركة للسوق، وبالتالي، يبدو أن هذا الزوج من المرجح أن يستمر في حركة سعرية هادئة في يوم التداول الأخير من الأسبوع.

 

حتى من الناحية الفنية، لم يحدث تغيير كبير باستثناء أن منطقة 1.1425-35 قد أعيد التأكيد عليها على أنها عقبة قوية حالية، والتي في حالة اختراقها بشكل حاسم قد يساعد ذلك الزوج على القيام بمحاولة جديدة لاختبار المتوسط ​​المتحرك البسيط SMA 50 يوم، بالقرب من الحاجز النفسي الرئيسي لمنطقة 1.1500.

 

على الجانب الآخر، من المرجح أن ينتظر الدببة استمرار الضعف فيما دون منطقة الدعم 1.1370-60، والتي فيما دونها من المرجح أن يتسارع انخفاض الزوج نحو حاجز منطقة 1.1300، قبل أن يتجه في نهاية المطاف نحو تحدي أدنى مستوياته منذ بداية العام حول منطقة 1.1215.

 

إخلاء المسؤولية: تحتوي المعلومات الواردة في هذه الصفحات على بيانات تطلعية تنطوي على مخاطر وشكوك. إن الأسواق والأدوات المذكورة في هذه الصفحة هي لأغراض إعلامية فقط ولا يجب أن تظهر بأي شكل من الأشكال كتوصية لشراء أو بيع هذه الأوراق المالية. يجب عليك القيام بأبحاثك الخاصة قبل اتخاذ أي قرارات الاستثمار. لا تضمن FXStreet بأي حال من الأحوال أن تكون هذه المعلومات خالية من الأخطاء أو والمغالطات أو الأخطاء المادية. كما لا يضمن أن هذه المعلومات ذات طبيعة مناسبة. الاستثمار في الفوركس ينطوي على قدر كبير من المخاطر ، بما في ذلك فقدان كل أو جزء من الاستثمار الخاص بك ، فضلا عن التوترات. تقع على عاتقك جميع المخاطر والخسائر والتكاليف المرتبطة بالاستثمار، بما في ذلك الخسارة الإجمالية لرأس المال.

مواضيع ذات صلة
  • التحليلات الفنية
  • البنك المركزي الأوروبي ECB
  • EURUSD
  • البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed
  • PMI