FXStreet - يواصل الزوج اللهجة السلبية اليوم.

الدولار USD لا يزال راسخا، ويرتفع إلى ما فوق منطقة 93.60.

الناتج المحلي الإجمالي GDP للاتحاد الأوروبي EU ودراجي Draghi في دائرة الضوء.

لا يزال التحيز البيعي قائما دون تغيير حول العملة الموحدة يوم الخميس، مع تذبذب زوج العملات يورو/دولار EUR/USD عند أدنى مستوياته اليومية عند نطاق منطقة 1.1790 / 85.

تركيز زوج العملات يورو/دولار EUR/USD ينصب على الناتج المحلي الإجمالي GDP ودراجي Draghi

يظل الزوج في موقف دفاعي للجلسة الخامسة على التوالي اليوم، وذلك دائما على خلفية استمرار الطلب على الدولار، حيث يحافظ الدولار على الارتفاع إلى أعلى مستوياته خلال عدة الأيام من حيث مؤشر الدولار الأمريكي DXY.

ظهر دعم إضافي للدولار بعد أن مرر مجلس الشيوخ مشروع قانون الإصلاح الضريبي في وقت سابق من الأسبوع، بينما ساهمت أيضا نتائج تقرير وظائف القطاع الخاص ADP يوم الأربعاء في المزاج المتفائل حول الدولار USD.

تأتي مزيد من الأخبار حول اليورو EUR من آخر استطلاع للرأي أجرته رويترز، والذي توقع أن يتداول الزوج عند منطقة 1.22 في غضون عام.

لاحقا خلال الجلسة، سوف تصدر أرقام الناتج المحلي الإجمالي GDP للربع الثالث في كتلة اليورو، تليها مشاركة الرئيس ماريو دراجي Draghi في مؤتمر صحفي تعقده لجنة التسويات في البنك المركزي الأوروبي ECB في فرانكفورت.

أما على الجانب الأمريكي، من المقرر صدور بيانات تخفيضات الوظائف في نوفمبر/تشرين الثاني، يليها التقرير الأسبوعي المعتاد عن سوق العمل في الولايات المتحدة.

مستويات للمراقبة في زوج العملات يورو/دولار EUR/USD

في الوقت الحالي، ينخفض الزوج بنسبة 0.05٪ عند منطقة 1.1789، حيث يواجه الدعم التالي عند منطقة 1.1781 (قاع 6 ديسمبر/كانون الأول)، تليها منطقة 1.1765 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 55 يوم)، وأخيرا منطقة 1.1713 (قاع 21 نوفمبر/تشرين الثاني). أما بالنسبة للاتجاه الصاعد، فإن اختراق منطقة 1.1860 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 10 أيام) سوف يستهدف منطقة 1.1942 (قمة 1 ديسمبر/كانون الأول)، في طريقه إلى منطقة 1.1962 (قمة 27 نوفمبر/تشرين الثاني).



**FXStreet ,غرفة الأخبار FXStreet**