أصبحت فترة التقلب المنخفضة في الماضي، ويمكن أن ينخفض زوج استرليني/دولار توقعات EUR/GBP إلى 0.84 في غضون أسابيع، كما تشير المخططات الفنية.


الرسم البياني الأسبوعي

يظهر الرسم البياني أعلاه نموذج استمرار الهبوط (كسر القناة)، مما يعني استئناف عمليات البيع من 0.9306 (قمة 2017).


كذلك نتوقع ضغط نطاق بولينجر وكسره، أي فترة ترسيخ/فترة انخفاض التقلب (من سبتمبر/أيلول 2017 إلى أبريل/نيسان 2018) يليها اختراق هبوطي (فترة تقلب مرتفعة في المستقبل).


علاوة على ذلك، يتجه المتوسط ​​المتحرك لـ5 أسابيع والمتوسط ​​المتحرك لـ10 أسابيع إلى الجنوب، مما يدل على الإعداد الهبوطي. مؤشر القوة النسبية (RSI) يفضل الدببة.


من الواضح أن زوج يورو/استرليني EUR/GBP يبدو مستعدًا لاختبار 0.8399 (مستوى تصحيح فيبوناتشي 38.2٪ من الارتفاع من أدنى مستوى لعام 2015 إلى قمة عام 2017) في الشهر أو الشهرين المقبلين.


ومع ذلك وعلى المدى القصير فإن ظروف التشبع في البيع كما يظهر من مؤشر القوة النسبية لـ14 يوم يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع تصحيحي طفيف إلى المتوسط ​​المتحرك لـ10 أيام، ويقع حاليًا عند 0.8702. لا ينبغي أن يكون هذا مفاجئًا لأن السوق عادةً ما يتخلص من الأيدي الضعيفة فورًا بعد اختراق هبوطي/صعودي كبير.


الإغلاق الأسبوعي فوق 0.8789 (قمة 30 مارس/آذار) فقط من شأنه أن يجهض وجهة النظر الهبوطية.